أنمي بليتشرز
أهلا بك زائرنا الكريم للاستفادة من كل ما يقدمه لك المنتدا نرجوا منك الدخول أو التسجيل



 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلبحـثس .و .جدخول

شاطر | 
 

 {رؤساء الاتحاد الألماني}

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 

أي الرؤساء تراه أفضل
هورست كولر
25%
 25% [ 1 ]
يوهانس راو
0%
 0% [ 0 ]
رومان هيرتسوغ
0%
 0% [ 0 ]
ريتشارد فون فايتسكر
0%
 0% [ 0 ]
كارل كارستنس
0%
 0% [ 0 ]
فالتر شيل
0%
 0% [ 0 ]
غوستاف هاينيمان
25%
 25% [ 1 ]
هاينريش لوبكه
0%
 0% [ 0 ]
تيودور هويس
50%
 50% [ 2 ]
مجموع عدد الأصوات : 4
 

كاتب الموضوعرسالة
الكلب التائه
شينيغامي
شينيغامي
avatar

عدد المساهمات : 26
الرياتسو : 2829
الشعبية : 3
تاريخ التسجيل : 29/04/2010
العمر : 26
الموقع : مكة

مُساهمةموضوع: {رؤساء الاتحاد الألماني}   الأحد مايو 02, 2010 1:15 am

السلام عليكم أعضائنا الكرام

(موضوعي حيكون عن رؤساء ألمانيا على مر التاريخ)




هورست كولر: رجل الاقتصاد والحنكة السياسية




يرأس هورست كولر ألمانيا منذ 2004، وكان قبل توليه
الرئاسة يشغل منصب رئيس صندوق النقد الدولي وعضوا بالحزب المسيحي
الديمقراطي. ويعدّ كولر أوّل رئيس ألماني يصل إلى الرئاسة بعيدا عن
المؤسسة السياسية. نزل عام 2005 على رغبة المستشار الألماني السابق
غيرهارد شرودر في حل البرلمان (البوندستاغ) والدعوة إلى تنظيم انتخابات
اتحادية جديدة. بيد أنه عرف أيضا بمواقفه السياسية الحازمة، ورفض التصديق
على بعض القوانين التي أقرها الائتلاف وتدخل بقوة في الشئون السياسية.
واستطاع التخلص من صورته كمؤيد شديد لاقتصاد السوق الحر عندما وصف أسواق
المال العالمية بأنها "متوحشة".




يوهانس راو: صاحب شعار" "التآخي بدل الانقسام"



ترأس يوهانس راو ألمانيا من عام 1999 حتى عام 2004،
كان تولّى قبلها وعلى مدى عشرين عاما منصب رئيس وزراء ولاية شمال الراين
ويستفاليا، وراهن على شعار "التآخي بدلا من الانقسام" في إقناع الألمان
بالتعاون مع الأجانب الذين يعيشون في ألمانيا وعلى التوازن الاجتماعي.
وتوجه للإسرائيليين بكلمة بالألمانية في الكنيست يرجوهم فيها "مسامحة
الألمان على ما فعلوه". وبعيدا عن السياسة، عرف بحبّه لسرد القصص الغريبة
والمواقف الفكاهية. توفي عام 2006 في برلين عن 74 عاما.




رومان هيرتسوغ: من أول دعاة الحوار بين الثقافات



تولى رومان هيرتسوغ، الذي كان يترأس المحكمة
الدستورية العليا، منصب رئيس ألمانيا بين عامي 1994 و1999. وعرفت عنه
خطاباته ذات اللّهجة الصريحة والمؤثرة، فمازال خطابه "التاريخي" الذي
ألقاه في برلين عام 1997 ماثلا في أذهان الكثير من الألمان، وهي الكلمة
التي أراد بها هيرتسوغ إيقاظ شعبه من رقدته وهمومه. كما كان هيرتسوغ من
ضمن من أدرك مبكرا على صعيد السياسية الخارجية ضرورة "الحوار بين
الثقافات". هيرتسوغ يبلغ من العمر حاليا 75 عاما.




ريتشارد فون فايتسكر: ضمير الأمة وأول دعاة إعادة التوحيد



تولّى ريتشارد فون فايتسكر، الذي كان ينتمي إلى
الحزب المسيحي الديمقراطي ويشغل منصب عمدة برلين، منصب الرئيس بين عامي
1984 و1994. وعرف بقدرته على التأثير على المناخ السياسي في ألمانيا من
خلال خطبه السياسية بشكل لم يسبقه إليه رئيس. كما كان يوصف بأنه بمثابة
"ضمير الأمة"، وظل يذكّر الألمان بذنبهم التاريخي ووصف الثامن من
أيار/مايو 1945 بأنه "يوم التحرير"، وهو يوم نهاية الحرب العالمية الثانية
بعد إعلان الجيش الألماني الاستسلام غير المشروط لقوات التحالف، كما كان
دائم الانتقاد لظهور الحركات اليمينية المتطرفة. وكان كثير السّجال مع
الأحزاب الألمانية وحث مواطنيه عقب إعادة توحيد شطري ألمانيا، التي كانت
ما تزال مقسّمة آنذاك، على أن يتعلموا أن يتقاسموا ما يمتلكونه مع بعضهم
البعض. مازال يتمتع بالاحترام الواسع في ألمانيا ويبلغ من العمر 89 عاما.




كارل كارستنس: الرئيس المتجول



شغل كارل كارستنس منصب الرئاسة في ألمانيا من عام
1979 حتى عام 1984، وعرف بولعه الشديد بالتجول كما عرف بتمسكه بالتقاليد
ودفاعه عن الفضيلة. وعلى الصعيد السياسي، واجه كارستنس، الذي كان ينتمي
إلى الحزب المسيحي الديمقراطي، معارضة كبيرة من قبل الحزبين الديمقراطي
الاشتراكي والليبرالي الديمقراطي وذلك نظرا لأنّه كان عضوا سابقا في حزب
العمل القومي الاشتراكي الألماني، أو ما يعرف بالحزب النازي. وتوفي
كارستنس عام 1992 في مدينة بون عن سن يناهز 78 عاما.



فالتر شيل: رجل المرح والمواقف السياسية الحازمة



تولّى فالتر شيل رئاسة ألمانيا في الفترة من عام
1974 حتى 1979 وكان ثاني رئيس ينتمي إلى الحزب الليبرالي الديمقراطي. عُرف
عنه أنّه كان رجلا يميل للفكاهة والمرح، لم ير غضاضة في الظهور وهو يغني
في أحد البرامج التلفزيونية قبل توليه الرئاسة. لكنه اتصف في الوقت نفسه
بالحزم وبحدّة لهجة انتقاداته، فوصف المتعاطفين مع الإرهابيين ومساعديهم
خلال فترة "الخريف الألماني"، عندما قامت منظمة الجيش الأحمر الإرهابية
بعدد من العمليات الإرهابية، بأنهم "مشاركون في الإرهاب" رغم اتساع دائرة
هؤلاء بين صفوف الشعب الألماني. وفشل شيل في الحصول على فترة رئاسية ثانية
لتغير موازين الأغلبية السياسية في البلاد. ويعيش شيل، الذي يبلغ من العمر
تسعون عاما، في مدينة ميونيخ، جنوبي البلاد.




غوستاف هاينيمان: مهندس الأسس الديمقراطية



ترأس غوستاف هاينيمان ألمانيا لمدّة خمس سنوات في
الفترة من عام 1969 حتى عام 1974 وكان أّول رئيس للبلاد ينتمي للحزب
الديمقراطي الاشتراكي. شغل هاينيمان منصب وزير العدل، وساعده الحزب
الليبرالي الديمقراطي في الحصول على الأغلبية الكافية لتولي منصب الرئيس،
تمهيدا لتشكيل حكومة ائتلافية من الاشتراكيين والليبراليين في نفس العام.
عُرف هاينيمان بحبّه للسلام وبجهوده المكثفة لتوطيد دعائم الديمقراطية في
ألمانيا، حيث حرص على التواصل مع المواطنين ومعرفة مشاغلهم. وتخلّى عام
1974 عن إعادة ترشيح نفسه لمنصب الرئيس ثم توفي بعدها بعامين وهو في
السادسة والسبعين من عمره.




هاينريش لوبكه: الرجل العنيد والمحب للخطابات المسترسلة



تولّى هاينريش لوبكه رئاسة ألمانيا لفترتين
متتاليتين من عام 1959 حتى عام 1969، وكان عضوا في الحزب المسيحي
الديمقراطي كما كان تولى منصب وزير الزراعة ورشحه حزبه للرئاسة بشكل مفاجئ
بعد أن تخلى المستشار الألماني الأسبق كونراد أديناور عن خططه بشأن الترشح
للرئاسة خلفا لتيودور هويس. ووصف لوبكه بأنه رجل عنيد وشديد الحرص على
التزاماته و بحبّة للاسترسال في الخطابات دون قيود، كما أخذ عليه عدد من
الأخطاء في التعبيرات والتي رددتها وسائل الإعلام. وساهم لوبكه في إخراج
ألمانيا شيئا فشيء من عزلتها وإقامة علاقات طيبة مع عدد من دول العالم
الثالث، خاصة في أفريقيا، وذلك من خلال زياراته المتعدّدة والكثيرة لها.
وفي عام 1972 توفي لوبكه في مدينة بون عن عمر يناهز 78 عاما.




[/b]تيودور هويس: الرئيس الأكثر شعبية في ألمانيا



كان أوّل رئيس لجمهورية ألمانيا الاتحادية عقب
تأسيسها عام 1949 ليستمر على رأسها لمدّة عشر سنوات ووضع هويس لمساته على
الكثير من أسس الدستور الألماني وذلك من خلال المجلس البرلماني الذي كٌلف
بوضع دستور للبلاد.. وعُرف تيودور هويس، الذي ينتمي إلى الحزب الديمقراطي
الحر، بروحه المرحة وبحبّه للدعابة والفكاهة. كما ترك بصماته الخاصة في
التاريخ السياسي الألماني من خلال أسلوبه وخطبه، فاستطاع أن يأسر الألمان،
ما جعلهم يطلقون عليه لقب "بابا هويس". وساهم هويس في تلميع صورة ألمانيا
والألمان في الخارج، خاصة عقب الحرب العالمية الثانية وما تسبب فيه
النازيون من دمار في أوروبا، وهو ما يفسّر الشعبية الكبيرة التي كان يحظى
بها في ألمانيا آنذاك، حيث تم إعادة انتخابه رئيسا للبلاد عام 1954 بنسبة
88.2 بالمائة من أصوات المجلس الاتحادي، وهي أكبر نسبة حصل عليها رئيس
ألماني حتى الآن. وقد توفّي تيودور هويس في مدينة شتوتغارت، جنوبي
ألمانيا، عام 1963 عن عمر يناهز ثمانين عاما.




أتمنى يكون التقرير قد نال إعجابكم
لا تنسوا تردوا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Premira Espada
شينيغامي
شينيغامي
avatar

عدد المساهمات : 25
الرياتسو : 2944
الشعبية : 7
تاريخ التسجيل : 16/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: {رؤساء الاتحاد الألماني}   الأربعاء مايو 05, 2010 11:36 pm

والله موضوع متعوب عليه
أشكرك من أعماق قلبي على الموضوع الرائع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
So-Taishu
الـــقـائـد الأعــلـى
الـــقـائـد الأعــلـى
avatar

عدد المساهمات : 358
الرياتسو : 8391
الشعبية : 35
تاريخ التسجيل : 12/02/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: {رؤساء الاتحاد الألماني}   الثلاثاء مايو 25, 2010 2:10 am

موضوع شائق و تنسيقك جميل
بداية جيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bleachers.fullboards.com
shx
الكرسي الثالث
الكرسي الثالث
avatar

عدد المساهمات : 187
الرياتسو : 3086
الشعبية : 13
تاريخ التسجيل : 11/05/2010
الموقع : jeddah

مُساهمةموضوع: رد: {رؤساء الاتحاد الألماني}   الخميس مايو 27, 2010 4:43 pm

مشكور على الموضوع المتعوب عليه
موضوعك صراحه مررره ممتاز
باااااااايو


[size=18]shx's in the way
step by step like everyday

[/size]



ايــــش رايكــم بالتوقيـــع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
{رؤساء الاتحاد الألماني}
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أنمي بليتشرز :: المنتديات الثقافية :: منتدى التبادل الثقافي-
انتقل الى: